“جولدمان ساكس”: الأسهم الأمريكية ستخسر مليارات.. فما السبب؟

توقع بنك الاستثمار العالمي “جولدمان ساكس” أن يؤدي ارتفاع عوائد سندات الخزانة الأمريكية، إلى هبوط مؤشر “ستاندرد آند بورز 500” بنحو 17% من مستوياته الحالية.

وحسب مذكرة بحثية كتبها محللو البنك اليوم الثلاثاء، فإن ارتفاع العائد على سندات الخزانة الأمريكية العشرية إلى 2.5% بحلول نهاية العام قد يضغط على أسعار الأسهم، لأنه سيجعل توزيعات أرباح الشركات أقل جاذبية.

وأوضح المحللون أن تلك القفزة في عائد السندات قد تجعل القيمة الحقيقية لمؤشر “ستاندرد آند بورز 500” عند 3550 نقطة أي 17% أقل من إغلاق أمس الاثنين عند 4290.6 نقطة.

ورغم تلك التقديرات فإن “جولدمان ساكس” لا يرى أن عوائد السندات يمكنها الارتفاع إلى تلك المستويات، التي تتطلب زيادة أكبر من المتوقع لمعدل التضخم.

ويتوقع البنك وصول العائد على سندات الخزانة الأمريكية إلى 1.9% مع نهاية 2021، فيما يسجل مؤشر “ستاندرد آند بورز 500” 4300 نقطة.
وحسب بيانات “بلومبرج”، قفز مؤشر “ستاندرد آند بورز 500” بأكثر من 14% في 2021 حتى الآن.

وأضاف محللو البنك في المذكرة أن الأسهم سترتفع أكثر من المتوقع إذا فشل الرئيس جو بايدن في زيادة ضرائب الشركات والدخل. وتوقع أن يرتفع مؤشر “ستاندرد آند بورز 500” إلى 4500 بحلول نهاية العام في سيناريو “لا إصلاح ضريبي”.

وإذا بقيت عائدات السندات بالقرب من مستواها الحالي البالغ 1.5% حتى نهاية العام، مما يجعل الأسهم تبدو أكثر جاذبية، فقد يرتفع مؤشر “ستاندرد آند بورز 500” إلى 4700 نقطة.

انتعشت أسواق الأسهم في جميع أنحاء العالم الأسبوع الماضي ، لكن القلق المتزايد بشأن انتشار نوع دلتا من فيروس COVID-19 أخذ بعض التألق يوم الاثنين.

الأسهم الأوروبية ، وفقًا لمؤشر STOXX 600 الأوروبي ، أغلقت منخفضة 0.53 ٪ ، ولا تزال بالقرب من مستويات قياسية. انخفض مؤشر DAX الألماني (.GDAXI) بنسبة 0.34٪ ، بينما انخفض مؤشر CAC 40 الفرنسي (.FCHI) بنسبة 0.89٪ وانخفض مؤشر FTSE 100 البريطاني بنسبة 0.88٪.

في وول ستريت، سجل مؤشر داو جونز الصناعي بواقع (اسهم الشركات الامريكية الكبرى) سقط 175.47 نقطة، أو 0.51٪، ل34،258.65، وS & P 500 (الاوسع نطاقا) ارتفع 0.95 نقطة، أو 0.02٪، ل4،281.65 ثوناسداك المجمع لاسهم التكنولوجيا أضاف 102.99 نقطة أو 0.72 بالمئة إلى 14.463.37 نقطة.

 

The post “جولدمان ساكس”: الأسهم الأمريكية ستخسر مليارات.. فما السبب؟ appeared first on Economy Plus.

إرسال تعليق

0 تعليقات