تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني إلى 7.9% في الربع الثاني

نما الاقتصاد الصيني بوتيرة أبطأ من المتوقع في الربع الثاني من العام، بضغط من تباطؤ نشاط التصنيع، وارتفاع كلفة المواد الخام، وتأثير ظهور بؤر تفش جديدة لفيروس كورونا، على قوة الانتعاش الدافعة، بحسب رويترز.

وارتفع الناتج المحلي الإجمالي في الصين بنسبة 7.9% خلال الفترة من أبريل إلى يونيو 2021، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، مخالفا التوقعات بزيادة 8.1% في استطلاع أجرته رويترز لآراء خبراء اقتصاديين.

وتباطأ النمو بشدة بعد تسجيله زيادة قياسية بلغت 18.3% في الفترة من يناير إلى مارس 2021، عندما تراجع معدل النمو على أساس سنوي بشدة، بسبب الركود الناجم عن جائحة كورونا في الربع الأول من عام 2020.

 

1.3 % نموا في الاقتصاد الصيني على أساس فصلي

وقال المكتب الوطني للإحصاء، إن الناتج المحلي الإجمالي ارتفع بنسبة 1.3% على أساس ربع سنوي، في الفترة من أبريل إلى يونيو 2021، متجاوزا التوقعات بزيادة 1.2% في استطلاع سابق لرويترز.

وعدل المكتب النمو بالخفض في الربع الأول من الربع الأخير للعام الماضي إلى 0.4%.

كما أظهرت بيانات مكتب الإحصاءات، أن الناتج الصناعي الصيني نما 8.3% في يونيو، مقارنة بالشهر ذاته من العام الماضي، متباطئا من 8.8% في مايو.

وفي حين، أن ثاني أكبر اقتصاد في العالم تعافى بشدة من تداعيات الجائحة، مدعوما بالطلب القوي على الصادرات ودعم السياسات، فإن البيانات في الأشهر الأخيرة، تشير إلى بعض التراجع في القوة الدافعة.

كما تؤثر على النمو، تكاليف المواد الخام المرتفعة، ونقص الإمدادات، وضوابط الحد من التلوث على النشاط الصناعي، في حين حدت بؤر تفش محدودة لفيروس كورونا من تزايد إنفاق المستهلكين.

ونمت مبيعات التجزئة بنسبة 12.1% في يونيو 2021، مقارنة بالشهر ذاته من عام 2020.

 

2 % ارتفاعا في صادرات الصين للدول العربية خلال 2020

وفي يونيو الماضي، قال نائب وزير التجارة الصيني، تشيان كه مينج، إن صادرات الصين إلى الدول العربية سجلت 123.1 مليار دولار في عام 2020، بزيادة 2.2% على أساس سنوي رغم تأثيرات جائحة كورونا، بحسب ما نقلته وكالة شينخوا للأنباء.

وأضاف نائب وزير التجارة الصيني، أن حصتي المنتجات الميكانيكية والكهربائية والمنتجات ذات التقنيات الفائقة والحديثة سجلتا زيادة بنسبة 6.1% و3.3% على التوالي، لتشكلا معا 67.4% من إجمالي الصادرات.

وأوضح أن حجم صادرات الصين والتجارة الثنائية بين الصين والدول العربية وصل إلى 239.8 مليار دولار في العام الماضي، حيث تعد الصين أكبر شريك تجاري للدول العربية.

وأضاف أن رصيد الاستثمار الصيني المباشر في الدول العربية بلغ 20.1 مليار دولار حتى نهاية عام 2020، في حين بلغ إجمالي استثمارات الدول العربية في الصين 3.8 مليار دولار، حيث تغطي تلك الاستثمارات العديد من المجالات، مثل النفط والغاز والبنية التحتية والتصنيع والخدمات اللوجستية والطاقة الكهربائية وغيرها.

The post تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني إلى 7.9% في الربع الثاني appeared first on Economy Plus.

إرسال تعليق

0 تعليقات