البورصة السعودية ترتفع لأعلى مستوى في 13 عاما.. ما الأسباب؟

أنهت البورصة السعودية تعاملات اليوم عند أعلى مستوى لها منذ أكثر من 13 عاما، مدعومة بإعلانات الأرباح الإيجابية وارتفاع أسعار النفط.

وارتفع مؤشر “تداول” بنسبة 0.8٪ يوم الاثنين، ليغلق عند أعلى مستوى منذ يناير 2008، حيث ارتفع المؤشر للجلسة الحادية عشرة على التوالي وهي أطول سلسلة مكاسب متتالية في قرابة عام.

وقاد مصرف الراجحي، الذي أعلن عن أرباحه أمس الأحد ، المكاسب على المؤشر الرئيسي مرتفعا 3.4%، وكان سهمي البنك الأهلي السعودي وسابك من بين أبرز الأسهم المرتفعة أيضا.

وتوقع مازن السديري، رئيس أبحاث الراجحي المالية، في تصريحات لبلومبرج أن يسجل معدل التضخم في السعودية للعام بأكمله معدلا أعلى من عائدات السندات، مما يجعل الأسهم وسيلة تحوط أكثر جاذبية.

دعم ارتفاع أسعار النفط والمشاريع الحكومية، بما في ذلك برنامج يهدف إلى ضخ 5 تريليونات ريال (1.3 تريليون دولار) من استثمارات القطاع الخاص، أيضا الأسهم المدرجة في المملكة هذا العام.

وبذلك يكون المؤشر السعودي قد تفوق على نظرائه في الأسواق الناشئة خلال عام 2021، لكنه لا يزال أقل بنحو 46٪ من أعلى مستوى له في عام 2006، عندما اتجهت الحكومة لاستخدام أسواق رأس المال للمساعدة في إعادة توزيع الثروة النفطية، لكن تبع ذلك انهيار حاد، نتج عن عدة عوامل على رأسها شائعات عن قمع التداول من الداخل وحدود التداول التي قدمتها الهيئة التنظيمية والتي أثارت موجة الخوف وبالتالي البيع.

The post البورصة السعودية ترتفع لأعلى مستوى في 13 عاما.. ما الأسباب؟ appeared first on Economy Plus.

إرسال تعليق

0 تعليقات