أسوأ آثار كورونا انتهت.. التوظيف بالقطاع الخاص يرتفع لأول مرة في 23 شهراً

ارتفعت معدلات التوظيف في القطاع الخاص المصري غير النفطي لأول مرة خلال 23 شهرا مما ينظر إليه باعتباره مؤشرا على انتهاء الآثار السلبية لجائحة كورونا.

وكشف تقرير مديري المشتريات أن سوق العمل المصري انتقل إلى نطاق التوسع خلال شهر يونيو 2021 حيث أشارت أحدث بيانات دراسة مؤشر مدراء المشتريات إلى ارتفاع في التوظيف لأول مرة منذ أكتوبر 2019.

وبحسب التقرير أدى ارتفاع الطلبات الجديدة المسجل في شهر يونيو إلى قيام عدد من الشركات بتعزيز مستويات التوظيف في شهر يوليو 2021 مما يؤكد أول ارتفاع في التوظيف بالقطاع غير النفطي.

وجاء هذا الانتعاش وسط أول تراكم للأعمال منذ 8 أشهر، وسلطت الشركات الضوء على الجهود المبذولة لتعزيز قدرة الأعمال بعد زيادة متجددة في الطلبات الجديدة خلال شهر يونيو.

يأتي ذلك على الرغم من تراجع الطلب خلال الفترة الأخيرة، حيث ظل بعض العملاء مترددين في الإنفاق وسط التأثير المستمر للوباء.

وفي الوقت نفسه انخفض تأثير ارتفاع أسعار المواد الخام وتكاليف الوقود وأجور الموظفين على ضغوط التكلفة في شهر يونيو حيث انخفض معدل تضخم مستلزمات الإنتاج لأقل مستوى في 4 أشهر.

واستمر معدل الثقة في مستويات الإنتاج المستقبلية في تجاوز متوسط السلسة لي شهر يونيو، وقال أكثر من 51% من أعضاء اللجنة إنهم يتوقعون زيادة النشاط خلال الـ12 شهرا المقبلة، في إشارة إلى تطلعات بانتهاء الوباء.

The post أسوأ آثار كورونا انتهت.. التوظيف بالقطاع الخاص يرتفع لأول مرة في 23 شهراً appeared first on Economy Plus.

إرسال تعليق

0 تعليقات