لماذا باع “الوليد بن طلال” نصف حصته في “فورسيزونز” لـ”بيل جيتس”؟

نفى الرئيس التنفيذي لشركة المملكة القابضة، طلال الميمان، أن قرار الشركة المملوكة للملياردير السعودي، الوليد بن طلال، ببيع نصف حصتها في شركة فورسيزونز القابضة لشركة Cascade Investment المملوكة للملياردير بيل جيتس، بهدف توفير سيولة.

كانت شركة المملكة القابضة، المملوكة لرجل الأعمال الوليد بن طلال، باعت أمس الأربعاء حصة من أسهم شركة فور سيزونز للفنادق إلى رجل الأعمال بيل جيتس، بقيمة 2.21 مليار دولار.

“لدى الشركة ما يكفي من السيولة لإجراء استثمارات جديدة دون الحاجة للجوء إلى الصفقة الأخيرة”، أضاف الميمان في حديث مع قناة العربية.

لا يزال لدى الشركة ما يقارب 1.2 مليار دولار من النقد، قبل الصفقة، والذي يمكنها توظيفه في استثمارات جديدة.

*أين ستذهب عوائد الصفقة؟*

لكن الميمان أوضح أن أما ما سيأتي في يناير 2022 من بيع حصة “فورسيزونز” فيعتبر نقداً جديداً سيوظف لاستخدامات جديدة أو لتعميق استثمارات “المملكة القابضة” القائمة.

هذا بشكل أساسي، لكن أيضا سيذهب جزء منها للقروض القائمة التي هي في معظمها قروض مدورة، لكن في حال عدم توفر استثمارات جديدة للانفتاح على الأسواق العالمية سيتم حينها استخدام النقد لتقليص القروض وتخفيض تكلفة الاستدانة، بحسب الرئيس التنفيذي للمملكة القابضة.

*آلية اتخاذ قرار البيع*

لا يستند قرار صفقة البيع إلى الظروف الوقتية ومرور بعض الاستثمارات بدورات اقتصادية معينة، بل يتم دائما بناء على الجدوى الاقتصادية والعوائد، كما برر الميمان.

تابع: “المملكة القابضة شركة متمرسة في مجال الاستثمار والتوقيت ليس الأساس في اتخاذ القرار، بل العائد على الاستثمار والقيمة المضافة للمستثمرين إلى جانب الأرباح المحصلة من عائد الاستثمار”.

*الصفقة ممتازة وقيمتها عادلة*

وصف الميمان الصفقة مع شركة بيل جيتس بـ”الممتازة” بين شركتين كبريين بالنظر إلى القيمة الدفترية.

كما يرى أن قيمة الصفقة عادلة ومتوافقة مع العودة المرتقبة لقطاع الضيافة إلى ما قبل كوفيد-19.

أشار إلى أن “المملكة القابضة” أكثر حذرا في اتخاذ قرار الاستثمار في الوقت الحالي، لارتفاع الأسواق، لكنها في نفس الوقت وخلال عام الجائحة 2020 وضعت برنامجا استثمارياً تم تنفيذ جزء كبير منه، وخلال الأسابيع القادمة من المتوقع إكماله عبر شراء أسهم في بعض الشركات.

The post لماذا باع “الوليد بن طلال” نصف حصته في “فورسيزونز” لـ”بيل جيتس”؟ appeared first on Economy Plus.

إرسال تعليق

0 تعليقات