صادرات “النصر للبترول” تتخطى مليار دولار العام المالي الماضي

تخطت صادرات المنتجات البترولية لشركة النصر للبترول حاجر المليار دولار في العام المالي المنتهي في يونيو الماضي، وفقًا لبيانات وزارة البترول الخميس.

 

اعتمدت وزارة البترول، نتائج أعمال الشركة عن العام المالي 2020/2021، والتي أشارت إلى تصدير منتجات بقيمة تجاوزت مليار جنيه في العام المالي الأخير، مقارنة بصادرات بلغت 850 مليون دولار في العام الاسابق عليه، وفقًا لرئيس الشركة محمد عبدالله حسن.
3.7 مليون طن خام لـ”النصر”

 

كررت شركة النصر للبترول نحو 3.7 مليون طن خام خلال العام المالي 200/2021، ساهمت في توفير جانب من احتياجات السوق المحلي من البوتاجاز والنافتا ووقود النفاثات والسولار والمازوت والأسفلت.

 

%16 نموًا في قيمة إنتاج “النصر للبترول”

ارتفعت قيمة إنتاج مصفاة النصر خلال العام إلى 2.7 مليار جنيه بزيادة 16% على العام السابق له.
كما تم ضخ استثمارات بنحو 2.2 مليار جنيه في تنفيذ مشروعات عدة، أبرزها إنشاء جهاز تقطير متكثفات بطاقة 1.2 مليون طن سنوياً، وخط جديد لاستلام الأسفلت، و4 مستودعات تخزين جديدة، و3 وحدات فواصل أملاح، بالإضافة لمشروعات الإحلال والتجديد والأمن والسلامة.

خلفية سريعة عن شركة النصر

هي شركة مملوكة للحكومة وتبلغ طاقتها الإنتاجية الكلية 6.5 مليون طن سنويا في السويس، وتأسست “النصر للبترول” عام 1911 كشركة آبار الزيوت الإنجليزية المصرية، وتعد الأولى في مجال التكرير في مصر، بحسب موقع الشركة الإلكتروني.
بدأت الإنتاج بعد عامين من التأسيس بطاقة 100 ألف طن سنويًا، ارتفعت بها نسبة الحكومة المصرية إلى 51% عام 1956، وتأممت رسميًا بعد 9 أعوام.

“السويس للبترول” كررت 2.2 مليون طن خام

أظهرت نتائج أعمال شركة السويس للبترول تكرير نحو 2.2 مليون طن، وفقًا لرئيس الشركة، هشام فتحي.

صدرت الشركة كميات من منتجات المازوت، وتم تسليم نحو 76 ألف طن من الديزل و3000 طن من المازوت منخفض الكبريت إلى شركة النصر للبترول للتصدير .

يجري حاليًا تنفيذ مشروعات استثمارية جديدة بالشركة لرفع كفاءة التشغيل وتطوير الأداء وتطبيق أحدث معايير السلامة والصحة المهنية، لكن لم تحدد الشركة قيمة الاستثمارات.

تضم الأعمال توريد وتركيب فاصلين أملاح لوحدات التقطير 1 و2 ، لتوفير التغذية المطلوبة للوحدات الجديدة بمجمع التفحيم والأسفلت.
كما يجري إنشاء 12 مستودع لزيادة السعة التخزينية للمنتجات البترولية، وخط جديد لنقل المنتجات البترولية من الشركة إلى مرسى الناقلات بالسويس، بهدف زيادة تسهيلات التشغيل لاستيراد وتصدير المنتجات البترولية.

أيضًا يتم الاستثمار في مشروع إنشاء مصنع جديد لإنتاج الأسفلت لتلبية الاستهلاك المحلي المتزايد من منتج الأسفلت اللازم لتنفيذ مشروعات الطرق الجيدة، ومشروعات الإحلال والتجديد والأمن والسلامة وحماية البيئة للحفاظ على الطاقات الإنتاجية وتحسين اقتصاديات التشغيل وتطبيق أحدث معايير السلامة والصحة.

تعمل وزارة البترول من خلال استراتيجية عمل لتطوير المصافي ورفع كفاءتها التشغيلية وزيادة طاقتها التكريرية باعتبارها أحد الحلقات الهامة إلى جانب مشروعات التكرير الجديدة الجارى تنفيذها فى تحقيق الاكتفاء الذاتى من المنتجات البترولية عام 2023، وفقًا لوزير البترول، طارق الملا.

يسهم تنفيذ الاستراتيجية الشاملة لتطوير وتحديث ورفع كفاءة التشغيل وتطبيق إجراءات وأنظمة جديدة بمصافى التكرير في تحقيق مؤشرات جيدة خلال الفترة القليلة الماضية مقارنة بالأعوام السابقة، وفقًا للوزير.

التشغيل التجريبي لمصنع الأسفلت أكتوبر المقبل

سيسهم مشروع إنشاء مصنع لإنتاج الأسفلت بشركة السويس لتصنيع البترول، سيشهد تجارب التشغيل في أكتوبر المقبل، في تأمين جانب كبير من احتياجات السوق المحلي من هذا المنتج المهم في ظل النهضة التي تشهدها منظومة الطرق الجديدة.

The post صادرات “النصر للبترول” تتخطى مليار دولار العام المالي الماضي appeared first on Economy Plus.

إرسال تعليق

0 تعليقات