ما الهدف من مراقبة “سلامة الغذاء” على السلع التموينية في مصر؟

امتد اهتمام الأمن الغذائي وسلامة الغذاء في مصر مؤخرًا إلى الأغذية التي يتم تناولها محليًا، ولم تعد أجهزة المراقبة تُشرف على المنتجات المعدة للتصدير فقط.

 

ماذا حدث؟

أعادت وزارات الصناعة والزراعة والتموين افتتاح مركز تطوير وسلامة الغذاء المحلية يتبع الهيئة القومية لسلامة الغذاء بمحافظة القليوبية، يُقدم خدماته للقطاع العام والخاص، ويراقب على المنتجات المعدة للتوزيع على المواطنين في منظومة البطاقات التموينية.

تأسس المركز قبل 70 عامًا، وكان يعمل بتكنولوجيا وآليات قديمة، لكن تم تطويره لمواكبة التطورات محليًا، ومراقبة الأسواق، وفقًا لنائب رئيس الشركة القابضة للصناعات الغذائية، شريف القليني الذي تحدث لـ”نشرة الصناعات الغذائية”.

يختص المركز بتحليل عينات من كافة المنتجات الموردة إلى الشركة القابضة للصناعات الغذائية للتأكد من جودتها وصلاحياتها قبل طرحها للبيع أمام المستهلكين.

تبيع الشركة القابضة للصناعات الغذائية منتجاتها في منافذ وفروع 5 شركات تجارية تابعة لها، هى “العامة، والمصرية لتجارة الجملة، الأهرام، النيل، والإسكندرية للمجمعات الاستهلاكية “.

70 مليون جنيه استثمارات

بلغت تكلفة تطوير المركز بالأساليب الحديثة نحو 70 مليون جنيه، تم توفيرها من الموازنة العامة للدولة.

العبرة لم تعد بالكم

لم تعد تتعلق فكرة توفير الأغذية للمستهلكين بـ”الكم”، لكن أصبح الوضع الحالي يُشير إلى أهمية الحفاظ على الجودة وسلامة المنتج، ما يمنح المستهلكين الثقة في المنتجات، حيث حصلت على شهادة الأمان من معامل دولية مرجعية، وفقًا لوزير التموين على المصيلحي، في تصريحات سابقة.

تبحث وزارة التموين والتجارة الداخلية تطبيق نظام جديد لصرف دعم السلع التموينية، والذي يصرف لنحو 64 مليون مواطن مقيد على قاعدة بيانات مستحقي الدعم، يصرف كل منهم سلع بقيمة 50 جنيها شهريا، حتي الفرد الرابع،وبقيمة 25 جنيها  اعتبارا من الفرد الخامس وما يليه 
ويعتمد  التظام  الجديد الذي من المقرر أن ينطلق تجريبيا من محافظة الأقصر، على تطبيق ( أبليكشن) على التليفون المحمول الخاص بالتاجر التمويني، واستمارة استبيان لمن لا يجيد التعامل مع التطبيق الموجود على التليفون المحمول، وذلك لاختيار السلع التموينية  الخاصة بالمقررات التموينية ، وفقا لرغبات أصحاب البطاقات التموينية .

ويخصص هذا  «الأبليكشن»، والذي من المقرر انطلاق تطبيقه التجريبي من محافظة الأقصر،  لتجار التموين، والمنافذ التموينية، بحيث يقوم التاجر بتحديد  السلع التي يرغب أصحاب البطاقات التموينية المتعاملين معه في الحصول عليها عبر المنظومة التموينية، وذلك قبل استلام الاستعاضة الأولي للشهر، ليحصل التاجر التمويني على السلع وفقا للرغبات التي قام بتحديدها من خلال هذا «الأبليكشن».

The post ما الهدف من مراقبة “سلامة الغذاء” على السلع التموينية في مصر؟ appeared first on Economy Plus.

إرسال تعليق

0 تعليقات